السويحلي: ما جمعني بعقيلة صالح مستقبل وطن.. والأشخاص لا يعنون شيئًا

قال رئيس مجلس الدولة، عبدالرحمن السويحلي، إن الاتفاق السياسي هو الجامع «بين النواب والأعلى للدولة»، وإن لقاءه الأخير برئيس البرلمان عقيلة صالح إنما جاء «لصالح مستقبل الوطن».

وأضاف السويحلي، في تدوينة على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: «ما جمعني بعقيلة صالح مستقبل وطن، والأشخاص لا يعنون شيئًا في تاريخ الأوطان إلا بقدر شجاعتهم في الحق».

والتقى صالح بالسويحلي، يوم الجمعة الماضي، في العاصمة الإيطالية روما. ونقلت قناة «الجزيرة» عن مصادر: «إن اجتماعًا سريًّا عُـقد بينهما برعاية إيطالية، واستهدف تقريب وجهات النظر بشأن النقاط الخلافية».

وفي السياق ذاته، قال المستشار الإعلامي لرئاسة مجلس النواب، فتحي عبدالكريم، إن اللقاء جاء بناءً على وساطة تونسية - إيطالية للاستماع إلى وجهة نظر السويحلي التي تسهم في حل الأزمة الراهنة.

وشدد على أن اللقاء لم يتطرق إلى طلب أو تحديد أسماء معينة لتولي المناصب، لافتًا إلى أن المستشار عقيلة صالح وافق على اللقاء بصفته رئيس مجلس النواب لكل ليبيا، ويفاوض من أجل مصلحة كل الليبيين.

المزيد من بوابة الوسط