كوبلر يرحب بلقاء عقيلة والسويحلي

رحب رئيس البعثة الأممية لدى ليبيا، مارتن كوبلر، باللقاء الذي جمع رئيس مجلس النواب عقيلة صالح، ورئيس مجلس الدولة عبد الرحمن السويحلي، أول من أمس الجمعة، في العاصمة الإيطالية روما.

ووصف كوبلر، في تغريدة على حسابه بـ «تويتر» اللقاء بـ«الخطوة الجيدة نحو تنفيذ الاتفاق السياسي».

وكان المستشار الإعلامي لرئاسة مجلس النواب، فتحي عبدالكريم، أعلن أن اللقاء جاء بناءً على وساطة تونسية - إيطالية للاستماع إلى وجهة نظر السويحلي التي تسهم في حل الأزمة الراهنة.

وأشار إلى أن اللقاء ناقش ضرورة العمل على المصالحة الوطنية الشاملة وعودة النازحين والمهجَّرين إلى ديارهم، والإسراع في حل الأزمات التي يعانيها المواطن الليبي والاستمرار في الحوار، وتعديل الاتفاق السياسي، وتشكيل حكومة وحدة وطنية.

وشدد عبدالكريم على أن اللقاء لم يتطرق إلى طلب أو تحديد أسماء معينة لتولي المناصب، لافتًا إلى أن المستشار عقيلة صالح وافق على اللقاء بصفته رئيس مجلس النواب لكل ليبيا، ويفاوض من أجل مصلحة كل الليبيين.