مندوب بريطانيا في الأمم المتحدة: يجب أن تخضع المؤسسات الأمنية بليبيا إلى قيادة مدنية

قال مندوب بريطانيا في الأمم المتحدة، ماثيو رايكروفت، إن المؤسسات الأمنية في ليبيا يجب أن تخضع إلى قيادة مدنية، مشيرًا إلى أن بلاده ستواصل دعم المجلس الرئاسي وحكومة الوفاق في ليبيا.

وأضاف مندوب بريطانيا في جلسة مجلس الأمن حول الأوضاع والتطورات السياسية والأمنية في ليبيا، اليوم الأربعاء، «لا يمكن التعامل مع الهجرة غير القانونية إلا من خلال حكومة قوية ومستقرة».

من جانبها شددت مندوبة الولايات المتحدة لدى مجلس الأمن الدولي، السفيرة نيكي هايلي، على أن الوضع الراهن في ليبيا «ليس مستدامًا» ولن يساهم في بناء مؤسسات أمنية موحدة.

إقرأ أيضًا: المندوب الروسي: الجيش الوطني الليبي يمكن أن يكون نواة القوات المسلحة في المستقبل

ودعت هايلي في كلمتها أمام مجلس الأمن الدولي، اليوم الأربعاء، جميع الأطراف في ليبيا إلى الالتزام بالحوار والاجتماع قريبًا، محذرة من تدهور الأوضاع في البلاد في حال استمرار التعنت.

كما قدم مبعوث الأمم المتحدة ورئيس بعثتها للدعم في ليبيا مارتن كوبلر، اليوم الأربعاء، إحاطته حول الأوضاع والتطورات السياسية والأمنية في ليبيا إلى مجلس الأمن الدولي.

المزيد من بوابة الوسط