الجروشي لـ السراج: كن شرعيًّا قبل أن تتحدث باسم ليبيا

استنكر عضو لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس النواب، طارق الجروشي، دعوة رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، فائز السراج، المجتمع الدولي إلى «التدخل لوقف عمليات القوات المسلحة بالجنوب» الليبي.

وقال الجروشي في بيان، اطلعت «بوابة الوسط» على نسخة منه، إن «السراج في حديثه عن الحرب الأهلية، لم يتطرق لما تفعله الميليشيات في مدينة الزاوية ذات الكثافة السكانية التي تصل إلى 400 ألف مواطن، كما غض الطرف عن اشتباكات العاصمة شبه اليومية، والخطف والقتل اليومي، في صبراتة والخمس ومصراتة والعجيلات».

وأضاف:  «إن التحجج بالسلم الأهلي لمنع الجيش من طرد الميليشيات من الجنوب هو أمر مكشوف»، مطالبًا السراج بأن يكون شرعيًّا قبل أن يتحدث باسم ليبيا، ويخاطب الجهات الدولية».

ودعا الجروشي رئيس المجلس الرئاسي، الذي وصفه بـ «غير الدستوري، وغير القانوني» «بنزع سلاح ميليشيات الفاروق الإرهابية التي يدفع مرتباتها شهريًّا، المعروفة على المستويين العربي والدولي ولجميع الأجهزة الأمنية بأنها تتيع تنظيم (أنصار الشريعة)، التي هي قريبة من مقره ولديها فرع في العاصمة».

وتابع: «بإمكان السراج إعلان الحرب على التنظيمات الإرهابية، وهي أمام مقره في أبو ستة بطرابلس في سوق الجمعة، وطريق المطار، ووادي الربيع، وقادتها هاجموا مقره وأجبروه على كتابة بيان وقرأته وفوهة البندقية في رأسه».

وذكر عضو لجنة الدفاع والأمن القومي أن «مجلس النواب يحاول دائمًا، من خلال قواتنا المسلحة، أن يجعل من الحل العسكري آخر الحلول، وقد لجأ للتفاوض العديد من المرات مع هذه التشكيلات المسلحة المغتصبة للجنوب الليبي، ولم يجد بديلاً عن الحسم العسكري لعودة الجنوب لحضن الوطن».

وأشار إلى أن «القوات المسلحة المفوضة من قبل الشعب والبرلمان لن تتهاون في استرجاع أي شبر من الأراضي الليبية، وسوف تدحر الإرهاب والخارجين على القانون أينما كانوا وحيثما وُجدوا».

وتابع الجروشي: «الرئاسي أصبح يتحدث بلسان الخارجين على القانون والإرهابيين، الذين اتخذوا من شرعية الرئاسي الدولية غطاء لمحاربة قواتنا المسلحة تحت ستار المصالحة وتجنيب البلاد الحرب الأهلية».

واختتم الجروشي، قائلاً: «إن محاولة الرئاسي الفاشلة في وقف عمليات القوات المسلحة لن تنجح لأن العالم بأكمله أصبح يعي الحقيقية جيدًا، ويميز بين الداعمين والمحاربين للإرهاب والإرهابيين ، ولن تفلح إملاءات قطر والدول الداعمة للإرهاب والميليشيات في وقف عمليات قواتنا المسلحة إلا بتحرير جميع المدن والقرى الليبية».

اقرأ أيضًا: السراج يدعو المجتمع الدولي للتدخل العاجل لوقف التصعيد في الجنوب الليبي

المزيد من بوابة الوسط