إنقاذ 23 مهاجرًا وفقدان 97 آخرين تحطم قاربهم قبالة سواحل طرابلس

أكد الناطق باسم البحرية الليبية، العميد أيوب قاسم لـ«بوابة الوسط»، أن دورية تابعة لحرس السواحل تمكنت، صباح اليوم الخميس، من إنقاذ 23 مهاجرًا أفريقيًّا وفقدان 97 آخرين، تحطم قاربهم قبالة سواحل طرابلس.

وأوضح قاسم أن عملية الإنقاذ جرت على يد مجموعة إنقاذ خرجت من نقطة طرابلس لحرس السواحل على تمام الساعة العاشرة صباح اليوم، بعد تلقي غرفة حرس السواحل البحرية بلاغًا يفيد بوجود قارب مطاطي- على متنه مهاجرون غير شرعيين- يطلب الاستغاثة.

وأضاف أن مجموعة الإنقاذ عثرت على 23 مهاجرًا كانوا متشبثين ببالون القارب المطاطي الذي تحطمت أرضيته وانهارت بالكامل بمَن عليها من مهاجرين غير شرعيين، مشيرًا إلى أن المهاجرين الـ23 الذين جرى إنقاذهم أكدوا غرق بقية المهاجرين.

وذكر قاسم أن الناجين أفادوا بأن «العدد الإجمالي الذي كان على متن قارب الهجرة غير الشرعية عند إبحاره يقارب 120 مهاجرًا، من بينهم 15 امرأة و5 أطفال»، مشيرًا إلى أن «عدد المفقودين يقارب الـ97 مهاجرًا غير شرعي، من بينهم النساء والأطفال جميعهم».

وقال قاسم:«إن عملية اﻹنقاذ تمت على بعد ستة أميال قبالة المنطقة بين قرقارش والسياحية»، مبينًا أن «المهاجرين غير الشرعيين من جنسيات أفريقية» مختلفة.

وأشار قاسم إلى نقل المهاجرين الذين جرى إنقاذهم إلى نقطة حرس السواحل في قاعدة طرابلس البحرية، مبينًا أنهم وصلوا إلى القاعدة البحرية على تمام الساعة 1:40 ظهرًا، حيث كان في انتظارهم الهيئة الطبية الدولية لتقديم المساعدة الطبية والإنسانية للمهاجرين.

كما أكد الناطق باسم البحرية الليبية، في ختام تصريحه، تسليم المهاجرين إلى مركز البحث والتحري بجهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية فرع معيتيقة في العاصمة طرابلس.