«ضباط من الجيش» يستنكرون الاشتباكات الدائرة في الجنوب

استنكر ضباط من القوات المسلحة الليبية فى المنطقة الجنوبية يتقدمهم الفريق علي كنه، الاشتباكات الدائرة في محيط بلدات تمنهنت و سمنو و قاعدة براك الجوية شمال مدينة سبها بين القوة الثالثة المكلفة بتأمين الجنوب واللواء 12 مجحفل التابع للقيادة العامة للجيش الوطني الليبي.

وقال الضباط في بيان أصدروه مساء الأربعاء «إن ضباط المنطقة الجنوببة يستنكرون الحرب الدائره فى منطقة تمنهنت و سمنو و قاعدة براك الجوية الذي يجر منطقة فزان إلى حرب لا تحمد عقباها».

كما طالب الضباط من شيوخ و أعيان و حكماء الجنوب «التدخل لنزع فتيل الحرب فى منطقة تمنهنت و قاعدة براك الجوية»مشيرين إلى «أن آمري الغرف الرئيسية و الفرعية سوف يحافضون على مناطق الجنوب و ابعادها عن التجادبات السياسية و الحرب التي يسعى بعض الاطراف فى الجنوب».

تشهد بلدية وادي البوانيس جنوب غرب ليبيا استمرار إغلاق المدارس وسط حالة من الهدوء الحذر، خصوصًا في بلدتي تمنهنت وسمنو، بعد اشتباكات شهدها محيط البلدتين بين القوة الثالثة المكلفة بتأمين الجنوب واللواء 12 مجحفل التابع للقيادة العامة للجيش الوطني الليبي.

كما أكد مصدر أمني لـ«بوابة الوسط» ليل الأربعاء تعرض قاعدة براك الجوية 75 كلم شمال مدينة سبها لقصف جوي، مشيراً إلى سقوط 5 جرحى من قوات اللواء12 التابع للقيادة العامة للجيش الليبي.

واندلعت، اشتباكات بين القوة الثالثة واللواء 12 في منطقة سمنو والطريق الرابط بين سمنو وتمنهنت، فيما استهدف الطيران الحربي التابع للقيادة العامة تمركزات القوة الثالثة في قاعدة تمنهنت الجوية ما أسفر عن مقتل أربعة من عناصر اللواء 12 وثلاثة آخرين من عناصر القوة الثالثة.

المزيد من بوابة الوسط