مسلحون يقتحمون مخزن شركة الكهرباء قرب بن غشير

اقتحمت مجموعة مسلحة مقر مخازن الشركة العامة للكهرباء الكائن بالمنارة قرب قصر بن غشير جنوب العاصمة طرابلس، وقاموا بتحطيم محتوياته، وفقًا لما أكدته الشركة العامة للكهرباء اليوم الأربعاء.

وأشارت الشركة في بيان عبر صفحتها على «فيسبوك» أن مسلحين اقتحموا مقر مخازن الشركة العامة للكهرباء ليلة الأحد الساعة الرابعة صباحًا الكائن بالمنارة في قصر بن غشير، وقاموا بتحطيم عدد من النوافذ والأبواب بمكاتب العاملين من خلال إطلاق الرصاص العشوائي الذي أجبر أفراد الحماية والغفراء على مغادرة الموقع وسرقة عدد جهازي كمبيوتر وطابعة وشاشتين وجهاز فاكس وجهاز ريفي.

وأضافت الشركة أن المسلحين سرقوا مخزن التوصيلات العامة تمثلت في، «لوحات توزبع 1600، ومحولات هوائية، وكوابل ضغط منخفض، وأسلاك»، بالإضافة إلى مخزن المواد العامة الخدمية تمثلت في «15 جهاز كمبيوتر، و10مكيفات، و50 شاشة كمبيوتر، و17 شاشة عرض تلفزيوني، و14 صاروخًا كهربائيًا، و7 ثلاجات، وآلة تصوير، و3 طابعات، و25 جهاز استقبال».

وأوضحت أن المسحلين سرقوا 8 بطاريات خاصة بالروافع الشوكية والمولد الكهربائي، وشاحنة أفيكو 190، حيث قام اللصوص بتعبئة المعدات التي تم سرقتها عليه.

واستنكرت الشركة العامة للكهرباء ما وصفته بـ«العمل الإجرامي» الذي نجم عنه بث الرعب والفزع لدى العاملين بالمقر، فيما عبرت عن أسفها لتكرار مثل هذه الأعمال «اللامسؤولة»، والتي تزايدت وتيرتها في الآونة الأخيرة، لافتة إلى أن تلك الأعمال تلقي بنتائج سلبية على معنويات العاملين وأداء الشبكة، وتتسبب في تأخر إنجاز أعمال الصيانة في عدد من المناطق، خصوصًا في الحالات الطارئة والتي جهزتها الشركة لتغطية احتياجات هذه المناطق .

كما أعلنت فتح صمام الجويبية المغذي لمحطة كهرباء الرويس الغازية، التي تنتج حوالي 700 ميغاوات قبل إقفال الصمام، والتي توقفت عن العمل لأكثر من أسبوعين.

وأكد أن العمل جارٍ على إعادة تشغيل المحطة من قبل الفنيين والمهندسين القائمين على تسيير هذه المحطة لإعادتها إلى وضعها الطبيعي.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط