وزير الدفاع الإماراتي يبحث مع المشير حفتر محاربة التنظيمات الإرهابية

بحث وزير الدفاع الإماراتي محمد بن زايد آل نهيان مع المشير خليفة أبوالقاسم حفتر القائد العام للقوات المسلحة الليبية التنسيق المشترك بين البلدين في محاربة التطرف والعنف والتنظيمات الإرهابية.

وقالت وكالة الأنباء الإماراتية إن وزير الدفاع الإماراتي محمد بن زايد أعرب عن تقديره للدور الذي يلعبه الجيش الوطني الليبي والمشير خليفة حفتر في محاربة الإرهاب وتنظيماته التي سعت إلى استغلال الظروف السياسية للانتشار في ليبيا.

وأشارت الوكالة إلى أن وزير الدفاع الإماراتي أكد على التزام بلاده بدعم واستقرار ليبيا ينطلق من انتمائها العربي والإسلامي وتوحيد كلمة الليبيين وتغليب مصلحة ليبيا في هذه المرحلة الدقيقة.

وأضاف الشيخ محمد بن زايد: «إن الأمن والاستقرار حجر الأساس الذي لا يمكن البناء والتطور دونه، وإننا سنبذل كل الجهد نحو توحيد كلمة الليبيين، ودعم جهودهم في مكافحة التطرّف والإرهاب الآفة التي تواجه المنطقة بأسرها».

وحضر اللقاء الدكتورة أمل عبدالله القبيسي رئيسة المجلس الوطني الاتحادي، والشيخ طحنون بن محمد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة العين، والشيخ سيف بن محمد آل نهيان، والشيخ سرور بن محمد آل نهيان، والشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، والشيخ حامد بن زايد آل نهيان رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي، والشيخ محمد بن خليفة آل نهيان عضو المجلس التنفيذي وعدد من الشيوخ وكبار المسؤولين.