انطلاق ملتقى الإعمار الأول للشركات الوطنية والعالمية في بنغازي

شهدت قاعة الاجتماعات الرئيسة في شركة الخليج العربي، اليوم السبت، انطلاق ملتقى الإعمار الأول للشركات الوطنية والعالمية في مدينة بنغازي، والذي يستمر يومين.

نُظم الملتقى برعاية بلدية بنغازي، وغرفة التجارة والصناعة والزراعة، وشركة الخليج العربي للنفط، ومصرف ليبيا المركزي.

حضر الملتقى أعضاء من مجلس النواب الليبي، ورئيس غرفة التجارة والصناعة والزراعة، وأعضاء من مجلس حكماء بنغازي، ورئيس مجلس إدارة مفوضية المجتمع المدني بالحكومة الموقتة، ومندوبون عن شركات عربية وأجنبية، ومسؤولون بالأجهزة الإدارية في قطاعات الدولة، والمكاتب الهندسية الاستشارية العامة والخاصة، ورجال الأعمال ومنظمات المجتمع المدني.

وقال عضو اللجنة التحضيرية بالملتقى، المهندس صلاح العمروني، لـ«بوابة الوسط» إن الملتقى يهدف إلى التعريف بمدينة بنغازي، ومخططها العام، ومخططات البنية التحتية، وتعداد السكان والمشاريع القائمة والمرافق المهمة بها، والمناطق المتضررة من جراء الحرب على الإرهاب، وتشجيع الشركات الوطنية القابضة لاكتساب المعرفة والخبرة المتوافرة لدى الشركات العالمية المشاركة.

كما يهدف الملتقى إلى دعوة وتمكين الشركات العالمية من التعريف بإمكاناتها المادية والفنية، وتقديم خبرتها السابقة في مجال الإعمار، ومشاركة مؤسسات وهيئات قطاعات الدولة ورجال الأعمال الوطنيين ومؤسسات المجتمع المدني والخبراء للتعرف على خبرات الشركات الوطنية والعالمية في مجالات البناء والتنمية.

وأكد عميد بلدية بنغازي أحمد العريبي في الكلمة الافتتاحية للملتقى أن الملتقى يعد مؤشرًا في الاتجاه الصحيح ونقطة انطلاق نحو إعادة إعمار بنغازي.