الثني: انقسام ليبيا لن ينتهي إلا بحسم عسكري

قال رئيس الحكومة الموقتة، عبد الله الثني، إن حالة الانقسام التي تشهدها البلاد لن تنتهي إلا بـ «حسم عسكري»، داعيًا الجميع إلى الالتفاف حول المؤسسة العسكرية بقيادة قائد الجيش الليبي المشير خليفة حفتر.

وأضاف الثني، عبر لقاء متلفز على قناة «ليبيا الحدث» نقله الموقع الرسمي للحكومة، الخميس: «إنني أنتمي إلى المؤسسة العسكرية وأفتخر بذلك، وأدعو الجميع إلى الالتفاف حولها لأنها طوق النجاة، وليبيا لن ينتهي انقسامها إلا بالحسم العسكري خصوصًا أمام المقاتلة والإخوان وغيرهم ممن يحتكمون إلى أجندة خارجية».

وفي سياق آخر، أكّد الثني سعي الحكومة الموقتة إلى توفير السلع الغذائية قبل شهر رمضان المبارك، لافتًا إلى أن السلع ستغرق السوق الليبية وتجبر السوق الموازية على خفض الأسعار أمام المواطنين.

وذكر أن الحكومة أصدرت قرارًا بفتح الاعتمادات الشهرية مؤقتًا، مضيفًا أنها ساعية في محاربة الفساد الذي «استشرى في دوائر الدولة، ودلل على ذلك بإقالة وإيقاف مسؤولين عن العمل وإحالة آخرين إلى التحقيق».

وكشف الثني، خلال اللقاء، عن خطة لإعمار مدينة بنغازي يشرف عليها محافظ ليبيا المركزي بالبيضاء علي الحبري ، بالتعاون مع مؤسسات الحكومة، مشيرًا إلى أن هذه الخطة «سيتم تنفيذها في القريب العاجل تكريمًا لهذه المدينة التي آن لها أن تنعم بالرخاء».