«ميليشيا مسلحة» تقتحم مقر مصلحة الأحوال المدنية بطرابلس وتخطف موظفين

قالت الإدارة العامة لمصلحة الأحوال المدنية بطرابلس على صفحتها بموقع التواصل الإجتماعي «فيسبوك» الخميس: «إن ميليشيا مسلحة اقتحمت مقر المصلحة وقامت بخطف موظفين من الإدارة» دون ذكر أي تفاصيل أخرى.

وسبق أن قُـتل مدير الشؤون الإدارية السابق، الصديق النحايسي، وأحد الموظفين في شهر أكتوبر الماضي، جراء إطلاق النار عليهما من قبل مجموعة مسلحة اقتحمت مقر المصلحة بمنطقة الدريبي في العاصمة طرابلس.

كما خُطف مهندسان أجنبيان يعملان بالمصلحة نفسها في في 31 من مارس العام الماضي، هما ريجي جوزيف هندي الجنسية، وحسام الدين محمد مصري الجنسية، وكانت مجموعة مسلحة خطفت قبل ذلك ثلاثة موظفين من مصلحة الأحوال المدنية من مقر شركة ليبيا للاتصالات والتقنية LTT بالعاصمة طرابلس.

وتعد مصلحة الأحول المدنية، أو كما تعرف بالسجل المدني، من أهم المؤسسات الحساسة، حيث ترتبط بها منظومة الرقم الوطني المرتبطة بدورها بمنظومة إصدار جوازات السفر.