«قوى من الجنوب»: نرفض جر المنطقة إلى حرب أهلية وصراع مسلح (صور)

حذر تجمع ساحات الثورة، والمنطقة العسكرية واللواء السادس مشاة وكتائب الثوار المنضوية تحت شرعية حكومة الوفاق والحرس الوطني وحكماء وأعيان سبها ومؤسسات المجتمع المدني بالمدينة، من «محاولات جر الجنوب إلى حرب أهلية». 

وقالت تلك القوى، في بيان أصدرته السبت من ساحة الاستقلال واطلعت «بوابة الوسط» على نسخة منه، إن الأحداث الأخيرة في مدينة سبها، وضواحيها هي محاولات «لإدخال المنطقة إلى صراع مسلح»، وأنهم لن يسمحوا بتهديد أمن الجنوب واستقراره. 

وأشاروا إلى أن تلك التحركات سوف تساهم في تفاقم الأوضاع المعيشية للمواطنين، في ظل نقص حاد للخدمات، وقالوا إنهم «لن يقفوا مكتوفي الأيادي حيال مَن تسول له نفسه التعدي على الجهات الأمنية الشرعية المكلفة من قبل الدولة، المتمثلة في حكومة الوفاق بما فيها القوة الثالثة».

ولفت المجتمعون إلى أن ثورة 17 فبراير «خط أحمر لن يسمحوا بالمساس بها، أو أهدافها السامية تحت راية الاستقلال والنشيد الوطني، التي ضحى من أجلها الآلاف من أبناء الشعب الليبي».

 

 

 

 

المزيد من بوابة الوسط