الاتفاق على استئناف مشروعات الشركتين البرازيلية والصينية في سلوق

ناقش مدير جهاز تنفيذ مشروعات الإسكان والمرافق إمكانية استئناف الشركتين البرازيلية والصينية أعمالهما في مدينة سلوق، خلال زيارته لموقعي الشركتين اليوم السبت.

ووعد مدير الجهاز بحل المشاكل المتعلقة باستئناف عمل الشركتين، وإعادة العمل في مشروعات البنية التحتية المتوقفة ببلدية سوق.

وقد تم الاتفاق على عودة تنفيذ المشاريع المتعاقد عليها في نطاق المجلس البلدي سلوق وجميع الفروع الأخرى للشركتين، بحسب ما أوردت وكالة الأنباء الليبية (وال).

ووقعت الشركة البرازيلية عقدًا مع نظام القذافي لتطوير البنية التحتية في سلوق، كما أن الشركة الصينية لديها مشروع إنشاء 5000 وحدة سكنية بالبلدية.