صوان لـ«دار الإفتاء»: الآراء السياسية اختلافات تنوع قابلة للاجتهاد

دان رئيس حزب العدالة والبناء، محمد صوان، الاعتداء على بوابة دار الإفتاء بالعاصمة طرابلس، صباح أمس الخميس، وقال هذا العمل «يعتبر جريمة يعاقب عليها القانون».

وأضاف صوان، في بيان نشره عبر صفحته على «فيسبوك» اليوم الجمعة، هذه أعمال «تثير الفوضى وتزعزع الأمن والاستقرار، ولا تخدم المصلحة الوطنية العليا، ويجب على الجميع إدانتها مهما اختلفت الآراء وتباينت الاجتهادات السياسية».

وطالب صوان المؤسسات الأمنية بملاحقة المتورطين في الإعتداء، متابعا: «نأمل أن تلعب دار الإفتاء دورا في تحقيق المصالحة ولم الشمل والتعامل مع الآراء السياسية على أنها اختلافات تنوع طالما أنها آراء في قضايا قابلة للاجتهاد ومتعلقة بتقدير المصلحة من قبل ذوي الاختصاص في مؤسسات الدولة والمجتمع، مع تنوع انتماءاتهم السياسية والفكرية».

وتعرضت بوابة مقر دار الإفتاء الليبية بالعاصمة طرابلس، لوابل من الرصاص أطلقه ملثمون داخل سيارة مصفحة، أمس الخميس، وهو الاعتداء الثاني خلال هذا الشهر.

وقال المكتب الإعلامي لدار الإفتاء على صفحته بـ«فيسبوك»، «تعرضت بوابة دار الإفتاء بطرابلس صباح هذا اليوم الخميس في بداية وقت الدوام لوابل من الرصاص من سيارة مصفحة مرت من أمام الدار بها ملثمون».