هروب الطالب السعودي المتهم بقتل زوجته الليبية إلى المملكة

أكدت مباحث مديرية أمن الإسكندرية هروب الطالب السعودي المتهم بقتل زوجته الليبية بمدينة الإسكندرية إلى المملكة العربية السعودية الإثنين الماضي، مشيرة إلى أنه «ارتكب جريمة القتل عقب حدوث مشادة كلامية بينهما بسبب خلافاتهما الدائمة وقيامه بخنقها وتقطيع جثتها باستخدام منشار كهربائى، والتخلص من الجثة بإلقائها بمنطقة الزراعات قرب الطريق الدولي».

ونقلت جريدة «اليوم السابع» المصرية اليوم الجمعة، عن مباحث مديرية أمن الإسكندرية أن الضحية ليبية الجنسية، وتقيم بمنطقة المعمورة الشاطئ، وتبين أنها متزوجة من « م. ب» 26 سنة، ومقيم بذات العنوان منذ أن تزوجها من عامين وإنجابه منها طفل يسمي علي، حيث أنهما دائمى الخلافات بسبب رغبة أهل الطالب السعودي تسفير نجله للسعودية، دون رغبة المجنى عليها.

وكشفت تحريات مباحث مديرية أمن الإسكندرية أن السعودي قطّع جثة زوجته، ووضعها في أكياس بلاستيكية، ونقل الجزء السفلي في سيارة، مستعينا بصديقه، ثم احتفظ بالجزء العلوى من الجثة داخل حقيبه بثلاجة منزله.