ضبط ثلاثة أشخاص بحوزتهم حقائب متفجرات مضادة للدروع على الحدود الليبية - المصرية

تمكَّن قسم البحث الجنائي التابع لمديرية الأمن الوطني في بلدية إمساعد من ضبط ثلاثة أشخاص بحوزتهم 11 حقيبة متفجرات مضادة للدروع عند الحدود الليبية - المصرية.

وقال الناطق باسم مديرية أمن إمساعد، الرائد أحمد الفرجاني لـ«بوابة الوسط» اليوم الخميس، «تمكَّن أعضاء البحث الجنائي من إلقاء القبض على ثلاثة أفراد أثناء محاولتهم تفكيك هذه الحقائب من الحدود الليبية – المصرية، التي تعود للحرب العالمية الثانية وحرب ليبيا ومصر في سبعينات القرن الماضي».

وأضاف الفرجاني أن عدد الحقائب، التي جرى ضبطها مع الأشخاص الثلاثة «11 حقيبة، كل واحدة منها تستخدم لتدمير مدرعة كاملة»، مؤكدًا أنهم قاموا «على الفور بضبط الأشخاص واتخاذ كافة الإجراءات وإحالتهم للسجن لمتابعة التحقيق معهم».

وسبق لمديرية أمن إمساعد أن ألقت القبض على مجموعة من المهربين بحوزتهم قرابة 70 حقيبة متفجرات كانت معدة للتهريب إلى مدينة بنغازي، حيث رأى المختصون بالمديرية أن هذه الكمية تصنع قرابة 20 سيارة مفخخة، وتدمر أكثر من 25 منزلاً.