بوخمادة: سنحاسب كل من شارك في التمثيل بجثث قتلى معارك «العمارات الـ12»

أعلن آمر القوات الخاصة الليبية العميد ونيس بوخمادة، اليوم الثلاثاء، محاسبة كل من شارك في التمثيل بجثث مقاتلي التنظيمات الإرهابية بعد السيطرة على «العمارات الـ12»، الواقعة بين بوصنيب وقرية المجاريس في منطقة قنفودة غرب مدينة بنغازي.

وقال بوخمادة في تصريح خاص إلى «بوابة الوسط» اليوم الثلاثاء إن هذه التصرفات التي وصفها بـ«غير المسؤولة» لا تمثل المؤسسة العسكرية ولا القوات الخاصة، مشددًا على أنها أعمال فردية ولن يسمح لشخص بتشويه صورة هذه المؤسسة العريقة، التي قدمت تضحيات جمة وساهمت في كل محاور القتال، وقدمت «شهداء وجرحى وسطرت ملاحم تاريخ نضالي لاجتثاث الإرهاب والتطرف».

وأضاف بوخمادة أن هذه التصرفات ردود فعل فردية وشخصية، موضحًا أن «لا ديننا ولا أخلاقنا تسمح بالتنكيل بالجثث»، ولا يجوز مقارنة تصرفات الإرهابيين الذين يقطعون الرؤوس ويذبحون ويحرقون الجثث ويهدمون الأملاك الخاصة والعامة، بتصرفات العسكريين المجبرين على اتباع الأوامر والتحلي بالانضباط العسكري بعيدًا عن العواطف وردود الفعل.

وأمرت القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية آمري الوحدات العسكرية في بنغازي بتقديم مرتكبي الانتهاكات بعد تحرير غرب بنغازي للشرطة العسكرية فورًا، مشيرة إلى اتخاذ التدابير اللازمة بحق مَن ظهر في مقاطع التنكيل بجثث الإرهابيين لتقديمهم إلى المحاكمة العسكرية.