جلسة حوارية حول إصلاح النظام الانتخابي في سبها

أقيمت بمسرح سبها الشعبي، اليوم السبت، جلسة حوارية لمناقشة كيفية تحقيق تقدم في طريقة إجراء الانتخابات في ليبيا، بحضور عدد من مؤسسات المجتمع المدني من عدة مناطق في الجنوب الليبي.

وقال أحمد الفرجاني، عضو شبكة «ليبيا لتنمية الديمقراطية، وتطوير الإطار الانتخابي» لـ«بوابة الوسط» إن الهدف من الجلسة «إصلاح النظام الانتخابي وتطوير العملية الانتخابية فى ليبيا ومحاولة للخروج بتوصيات من مختلف مناطق ليبيا حول الانتخابات من أجل تفادي الأخطاء السابقة»، مشيرًا إلى أنه سيتم تقديم هذه التوصيات إلى مجلس النواب، والمفوضية العليا للانتخابات.

وعقدت 3 جلسات ناقشت 3 مسودات؛ الأولى كانت حول قانون الاستفتاء والمواعيد الانتخابية والنظام الانتخابي وكيفية توزيع المقاعد في المجالس المنتخبة، والمقاعد الخاصة بالنساء وذوي الإعاقة وتسجيل الناخبين.

أما المسودة الثانية فخصصت لمشاركة ذوي الإعاقة، ودور الأحزاب والمرشحين ومؤسسات المجتمع المدني والمؤسسات الحكومية؛ في حين كانت المسودة الثالثة تتعلق بتعزيز تعزيز مشاركة المرأة في الاستفتاء الدستوري والانتخابات.

وشدد الحاضرون على توعية جميع من يحق لهم المشاركة في أي انتخابات مقبلة، وإعادة ثقة المواطنين في الانتخابات، وتحفيزهم من أجل المشاركة، وعدم العزوف.