قناة «الرائد»: وفد من مصراتة يتوجه إلى العاصمة طرابلس

قالت قناة «الرائد» الفضائية إن وفدًا من المجلس البلدي مصراتة ومجلس الأعيان والحكماء، وشخصيات عسكرية، توجه إلى طرابلس للقاء المجلس الرئاسي وبلديات طرابلس الكبرى وشخصيات أمنية وسياسية، لوقف إطلاق النار وحماية المدنيين والممتلكات وإيجاد حل للمقرات المتنازع عليها.

واعتذر رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، فائز السراج، عن عدم زيارة كانت مقررة إلى العاصمة السودانية (الخرطوم)، الأربعاء، نظرًا للظروف الأمنية واشتداد المعارك بين التشكيلات المسلحة في العاصمة طرابلس.

وتصاعدت حدة الاشتباكات المسلحة في العاصمة طرابلس، حيث سمع صوت القصف بالسلاح الثقيل وقفل مسلحون الشوارع بالسواتر الترابية، ويحاول تحالف قوات ما يعرف بـ«كتيبة ثوار طرابلس»، منذ مساء أمس الثلاثاء، اقتحام منطقة قصور الضيافة معقل قوات «الأمن الرئاسي» التابعة لـ«حكومة الإنقاذ» التي يرأسها خليفة الغويل، مسنودة بمجموعات مسلحة تنتمي إلى مدينة مصراتة.

وأكدت غرفة عمليات العاصمة، اليوم الأربعاء، السيطرة الكاملة على منطقة قصور الضيافة ومحيطها. وقالت على صفحتها بموقع «فيسبوك»: «طلبنا الليلة البارحة المسلحين التابعين لحكومة الغويل المسمى بالحرس الوطني بتسليم أنفسهم، لأن الأمر في قصور الضيافة محسوم، ولكنهم قاوموا، وقاموا بدك منازل المدنيين بمدافع الدبابات».

وأضافت أن غرفة عمليات العاصمة وكتيبة «ثوار طرابلس» و«الأمن المركزي» سيطرت على المنطقة بالكامل.