حملة تمشيط واسعة في المناطق المحررة غرب بنغازي

قال الناطق باسم صنف الهندسة العسكرية رئيس عرفاء وحدة علي عياد العوامي، الأحد، إن القوات المسلحة أطلقت حملة تمشيط موسعة بدأت بالمناطق المحرَّرة بمحور غرب بنغازي.

وأوضح العوامي لـ«بوابة الوسط»، أن هذه الحملة ستساهم في عودة أهالي وسكان المناطق بعد انتهاء عمليات التمشيط الدقيقة، رغم نقص الإمكانات وتسليمها إلى الجهات المختصة، مشددًا على عدم تسرع المواطنين ودخول المناطق التي لم يباشر صنف الهندسة العسكرية تمشيطها.

وناشد العوامي المواطنين الذين عادوا إلى بيوتهم ومزارعهم ومحالهم التجارية بالمناطق المحررة، أخذ الحيطة والحذر من لمس أية أجسام غريبة أو محاولة إبعادها، وطالبهم بإبلاغ الجهات المختصة، لافتًا إلى أن التنظيمات الإرهابية قامت بزرع كمية كبيرة من المتفجرات والعبوات الناسفة والألغام الأرضية للعربات والأفراد، بالإضافة إلى مخلفات الحرب التي لا تزال عملية جمعها جارية حتى الآن.

وأكد الناطق باسم صنف الهندسة العسكرية أنه في حال الانتهاء من عمليات التمشيط، ستعلن الجهات المختصة عنها وتؤكد عودة المواطنين إلى محال إقامتهم.

يذكر أن صنف الهندسة العسكرية فقد كثيرًا من أفراده بسبب نقص الإمكانات في المعدات والأجهزة المتطورة والحديثة، للكشف عن المتفجرات والعبوات الناسفة والألغام الأرضية بمناطق مختلفة في مدينة بنغازي.

 

المزيد من بوابة الوسط