السراج يعد بالنظر في تقديم مخصصات للجامعات والأولوية لـ«سرت»

استقبل رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج بمقر المجلس بمدينة طرابلس وزير التعليم العالي محمد خليفة العزابي، بمناسبة عيد المعلم الذي وافق أمس الجمعة (العاشر من مارس).

وضم وفد وزارة التعليم كلاً من وكيل الوزارة ومدير مركز الجودة وإدارة البعثات، وعددًا من رؤساء الجامعات الليبية. ورحب السراج بالحضور وعبر عن اعتزازه بهم كـ«أصحاب كفاءات عالية»، مشيرًا إلى أهمية التنسيق بين وزارة التعليم والجامعات من أجل الوصول بالجامعات الليبية إلى مستويات تعليمية متطورة.

وفي بداية الاجتماع، تم عرض برامج وخطط واستراتيجية الوزارة للعامين الجاري والمقبل. وقدم الحضور شروحًا مستفيضة للمشكلات التي تواجه سير العملية التعليمية بالجامعات، والمتمثلة في عدد من المشروعات المتوقفة، وما تواجهه الجامعات من «صعوبات مالية، حيث لا تفي الميزانيات بمتطلبات العملية التعليمية»، وفق ما نقلت صفحة إدارة التواصل الإعلامي لمجلس الوزراء على «فيسبوك»، اليوم السبت.

وأشار رؤساء الجامعات إلى مشكلة تأخر صرف المنح الدراسية للطلبة للدارسين بالداخل والخارج، إلى جانب تأثر الجامعات بالوضع الأمني العام.

بدوره، تحدث السراج عن أن العديد من الشركات الأجنبية أبدت استعدادها للعودة لاستكمال تنفيذ المشاريع المتوقفة فور تحسن الوضع الأمني، ووعد بالنظر في إمكانية تقديم مخصصات للجامعات من بند المتفرقات، وإعطاء الأولوية لجامعة سرت.

وأضاف: «على وزير التعليم وعمداء الجامعات الاجتماع بمحافظ مصرف ليبيا المركزي ورئيس ديوان المحاسبة لمناقشة الترتيبات المالية المتعلقة بالجامعات وإيجاد حلول عاجلة لها».

ولفت إلى أنه طرح خلال لقاءاته مع مسؤولي الاتحاد الأوروبي إمكانية تخصيص منح دراسية في الجامعات الأوربية للطلبة الليبيين، وأنه وجد تجاوبًا مع ذلك. كما أثنى السراج على دور المعلمين في تقدم المجتمع، قائلاً: «نقف اليوم وقفة استذكار وإجلال لمن علمنا الحرف وأنار أمامنا دروب العلم والمعرفة».

المزيد من بوابة الوسط