الغصري: تشكيل قوة ليبية محايدة لحراسة المنشآت النفطية

قال المتحدث باسم وزارة الدفاع بحكومة الوفاق الوطني العميد محمد الغصري إن ثمة معلومات عن تشكيل قوة محايدة لحراسة المنشآت النفطية.

وأشار الغصري، في تصريحات لقناة «الرائد» الفضائية، إلى أن المعلومات المتوافرة حتى الآن تفيد بتشكيل قوة محايدة لحراسة المنشآت النفطية، قائلًا: «ستكون قوة ليبية وليست من خارج ليبيا كالتشادية والعدل والمساواة التي هربت بالكامل».

يأتي هذا فيما أكد رئيس جهاز حرس المنشآت النفطية المكلف من المجلس الرئاسي العميد إدريس بوخمادة للفضائية نفسها، أن جهاز حرس المنشآت النفطية التابع للمجلس الرئاسي سيتسلم الموانئ والمنشآت النفطية خلال الأيام القادمة.

وأشار بوخمادة إلى أن جهاز حرس المنشآت النفطية قادم لحماية الموانئ والمنشآت النفطية خلال الأيام القادمة، داعيًا أفراد الحرس في الشرق والغرب والجنوب إلى الحفاظ على مواقعهم.

وأضاف أن حرس المنشآت يتبع المؤسسة الوطنية للنفط ومهمته حماية المنشآت النفطية وتأمينها لا القتال وهو بعيد عن كل التجاذبات السياسية، داعيًا الأطراف المتصارعة في منطقة الهلال النفطي إلى وقف إطلاق النار والمحافظة على مقدرات الشعب الليبي.

وتعرضت الجمعة منطقة الهلال النفطي لهجوم مسلح تبنته «سرايا الدفاع»، وصفته مصادر محلية بأنه «الأعنف» منذ استعادة قوات الجيش المنطقة قبل أشهر.