الحبري يتحدى الصديق الكبير ويدعوه لمناظرة أمام الشعب الليبي

اتهم محافظ مصرف ليبيا المركزي علي الحبري، محافظ المصرف المركزي بطرابلس الصديق الكبير (المقال من قبل مجلس النواب) بأنه وراء أزمة السيولة المالية وارتفاع سعر العملات الصعبة، داعيًا الصديق الكبير إلى عقد مناظرة تبث مباشرة على التلفزيون، كما حمل الحبري الصديق الكبير مسؤولية تردي الأوضاع المالية والأقتصادية.

وقال محافظ المصرف المركزي في البيضاء علي الحبري في حديثه لقناة «ليبيا الحدث» اليوم الخميس «يتحمل الصديق الكبير أزمة ارتفاع سعر الدولار وفقدان السيولة في المصارف لأنه يتعمد اتباع سياسات نقدية فاشلة».

وأشار محافظ المصرف المركزي في البيضاء علي الحبري إلى «أن فروع المصارف في المنطقة الشرقية لم تتلقى حصتها من العملة الصعبة باستثناء فروع مصرف الجمهورية»، متهمًا الصديق الكبير بمحاربة رئيس مجلس إدارة مصرف الجمهورية مصباح العكاري، وذلك بسبب تحويل العكاري لحصة فروع المصرف الجمهورية من العملة الصعبة «الدولار» بالمنطقة الشرقية.

المزيد من بوابة الوسط