مساهل يستقبل معيتيق ويوجه رسالة لليبيين

وجّه وزير الشؤون المغاربية والاتحاد الأفريقي الجزائري عبدالقادر مساهل رسالة لليبيين مفادها أنهم لديهم القدرة والاستعداد التام للحل السياسي وإرساء المصالحة الوطنية في ليبيا بالحوار، مشيرًا إلى أن الجزائر تنادي دائمًا بالحوار كسبيل وحيد لحل الأزمة الليبية.

وقال الوزير الجزائري خلال استقباله نائب رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني أحمد معيتيق، بالعاصمة الجزائرية الثلاثاء، إن هذه الرسالة «جاءت انطلاقًا من التجربة التي عاشتها الجزائر بفضل سياسة الوئام والمصالحة الوطنية التي أرسى دعائمها رئيس الجمهورية السيد عبدالعزيز بوتفليقة من أجل لم شمل الجزائريين واستعادة الأمن والاستقرار».

وأضاف عبدالقادر مساهل قائلاً: «لقد تمحورت المحادثات حول تقييم شامل للأوضاع التي تحسنت بصفة ملحوظة من الجانبين الأمني والاقتصادي بفضل جهود الأطراف الليبية التي قامت بعمل جبار في إطار الحوار الليبي - الليبي».

كما أكد مساهل أن الجزائر «تنادي دائمًا بالحوار كسبيل وحيد لحل الأزمة الليبية»، مشيرًا إلى «أهمية استمرار التواصل بين الجزائر وكل الأطراف المعنية بالأزمة الليبية؛ حيث إن الاتفاق السياسي زكته بالإضافة إلى الجزائر منظمة الأمم المتحدة والجامعة العربية».

واعتبر وزير الشؤون المغاربية والاتحاد الأفريقي عبدالقادر مساهل «أن استقرار ليبيا من استقرار الجزائر»، وأن الحكومة الجزائرية مستمرة «في التشاور مع الليبيين ودول الجوار وكذلك مع الدول الكبرى والأمم المتحدة التي لها دور كبير في مرافقة الليبيين للخروج من الأزمة».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط