المواد الكيميائية المضافة للحناء تودي بحياة عروس في ماسة غرب البيضاء

توفيت عروس ببلدة ماسة غرب مدينة البيضاء بمنطقة الجبل الأخضر شرق البلاد، نتيجة تسممها من المواد الكيميائية المضافة إلى الحناء. وتدعى المتوفية وفاء مفتاح بوفردة، وورى جثمانها الثرى ظهر اليوم الأحد.

وسجل وفيات حالات التسمم والتحسس الجلدي جراء المواد الكيميائية المضافة إلى الحناء 58 حالة وفاة وحوالي 103 حالة جرى إنقاذها، بحسب وزارة الصحة.

يشار إلى أن النتائج المعملية المعتمدة من مركز الخبرة القضائية والبحوث التابع لوزارة العدل في «الحكومة الموقتة» أكدت في تقرير مبدئي لها أن التسمم يحدث بسبب المواد المضافة إلى الحناء كمادة PPD البارفنيلين ديامين، التي تستخدم في صناعة حبر الطابعات وإطارات السيارات.

المزيد من بوابة الوسط