وفد نواب الجنوب يغادر القاهرة بعد زيارة استمرت 4 أيام

غادر القاهرة، اليوم السبت، وفد مجلس النواب عن المنطقة الجنوبية برئاسة الدكتور احميد حومة النائب الثاني لرئيس مجلس النواب، بعد زيارة لمصر استغرقت أربعة أيام.

وقال صالح قلمه عضو مجلس النواب عن المنطقة الجنوبية، اليوم السبت لـ«بوابة الوسط»، إن الزيارة تأتي بناءً على دعوة من الجانب المصري لنواب الجنوب، وذلك في إطار تبادل وجهات النظر حول المشهد الليبي من أجل الوصول إلى حلول مستقبلية بخصوص الوضع الليبي.

وبيّن قلمه أن اللقاء جرى مع الفريق محمود حجازي المتولي إدارة الملف الليبي، وفي حضور سفير مصر في ليبيا محمد أبوبكر، مضيفًا أنه كان لقاءً إيجابيًا، حيث اتفق الجميع على بعض النقاط الواردة في «بيان القاهرة»، وما خرج به وزراء خارجية مصر وتونس والجزائر في اجتماعهم الأخير بتونس.

وأوضح أن أهم النقاط المتفق عليها: التأكيد على وحدة التراب الليبي وبناء دولة المؤسسات المدنية والعسكرية والشرطية الموحدة، ودعم كل التحركات الدبلوماسية من دولة مصر ودول الجوار الأخرى بخصوص حلحلة الوضع والاستمرار في ذلك، وعدم التوقف واتخاد خطوات من أجل تشكيل لجنة من قبل البرلمان تعمل على إجراء التعديلات في الاتفاق السياسي، إلى جانب تحمل كل الأطراف الليبية مسؤولياتها في المرحلة المقبلة، وخاصة مجلس النواب.

وأضاف قلمه أن الزيارة تأتي استكمالاً لتلك الزيارات واللقاءات التي تمت من الجانب المصري مع المسؤولين الليبيين خلال الفترة الماضية، بعد تولي رئيس أركان الجيش المصري الفريق محمود حجازي إدارة الملف الليبي، وبعد التحركات الدبلوماسية لدول الجوار خاصة مصر والجزائر وتونس، واجتماع وزراء خارجية هذه الدول في تونس الأسبوع الماضي، وأيضًا بعد صدور البيان المصري الذي تمحور في أربع نقاط قد تكون القاسم المشترك في وجهات النظر المختلفة حول المشهد، وربما يمكن الاستناد إليها ركيزةً لتحريك الجمود في المشهد للوصول إلى نقاط أخرى يُتفق عليها لتعديل الاتفاق السياسي الموقع في الصخيرات بالمغرب.

المزيد من بوابة الوسط