وصول شحنات طبية وسيولة مالية إلى الجنوب

وصلت إلى مدينة أوباري طائرة تحمل على متنها شحنة من التجهيزات والمعدات الطبية وسيارات إسعاف لمستشفى المدينة، في خطوة يهدف من خلالها إلى المساهمة في تقديم أفضل الخدمات الطبية لسكان الجنوب، وفق بيان مقتضب لإدارة التواصل والإعلام برئاسة مجلس الوزراء‏.

كما وصلت ضمن الشحنة، مساء أمس الأحد، بالتنسيق بين أحمد معيتيق نائب رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني وعضو مجلس النواب عن مدينة غات، سيولة لمصارف المدينة ضمن سلسلة من الشحنات التي من المقرر أن تصل تباعًا للمنطقة الجنوبية للتخفيف من معاناتها.

وكان مصرف ليبيا المركزي بطرابلس تسلم شحنة جديدة من العملة الورقية الليبية كانت وصلت جوًا إلى مطار معيتيقة الدولي قادمة من بريطانيا، مشيرًا في بيان السبت الماضي إلى أن الشحنة التي تسلمها ستتلوها شحنات أخرى جديدة، كما سيقوم بتوزيع الشحنة على المصارف التجارية بالمدن الليبية كافة.

استفحلت أزمة السيولة بالمصارف الليبية خلال العامين الماضيين وألقت بظلال وخيمة على المواطنين والاقتصاد الوطني بشكل عام، وبات علاجها بحاجة إلى سياسات اقتصادية ناجزة، بالإضافة لحلحلة عدة قضايا سياسية وأمنية، في ظل صعوبة السيطرة الأمنية على المصارف التي تغطي رقعة جغرافية تفوق 1.750 مليون كلم مربع في ظل الانفلات الأمني والانقسام السياسي وقطع الطرق لفترات طويلة وانقطاع المدن عن بعضها.