صوان يبحث مع الغنوشي الأزمة السياسية في ليبيا

ناقش رئيس حزب العدالة والبناء محمد صوان رفقة رئيس الدائرة السياسية بالحزب نزار كعوان، خلال لقاء جمعهما مع رئيس حركة النهضة التونسية راشد الغنوشي أمس الأحد، الأوضاع التي تمر بها المنطقة وليبيا خاصة، وسبل تحقيق الاستقرار السياسي، وآليات الاستفادة من التجربة التونسية في إحلال الوفاق، وفقًا لما نشره الحزب على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك».

وتباحث الطرفان خلال اللقاء الذي عقد في تونس حول مبادرة دول الجوار «تونس - الجزائر - مصر»؛ للمساعدة في إحلال الأمن والاستقرار في ليبيا، وأكد صوان على ضرورة التمسك باتفاق الصخيرات كأساس للعملية السياسية، مع إجراء بعض التعديلات المحدودة على الاتفاق، لتحقيق قدر أكبر من التوافق ببن الأطراف الليبية دون تدخل جهة خارجية.

ونوه صوان إلى ضرورة أن تتضمن أية مبادرة تُطرح لحل الأزمة التي تشهدها البلاد عدة نقاط لتحظى بالقبول.

وأكد رئيس حزب العدالة والبناء على أهمية المحافظة على العملية السياسية الديمقراطية في البلاد وعدم إقصاء أي طرف، بالإضافة إلى توحيد المؤسسة العسكرية وامتثالها للسلطة السياسية المدنية، كما هو متعارف عليه في جميع دول العالم.

من جانبه أكد رئيس الدائرة السياسية بالحزب نزار كعوان، على أن حل الأزمة في ليبيا لن يكون إلا على طاولة الحوار، مبديًا ترحيب الحزب بمبادرة «دول الجوار» وتقديره لحرصهم في المساعدة على حل الأزمة الليبية.