«الرئاسي» يدين اقتحام مقر المؤسسة الليبية للاستثمار في برج طرابلس

دان المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق اقتحام مقر المؤسسة الليبية للاستثمار في العاصمة طرابلس على يد مسلحين ظهر الأحد، مؤكدًا إصدار الأوامر للجهات الأمنية والقضائية بتعقب المتورطين في هذا العمل لمحاسبتهم والتعامل معهم.

وذكر المجلس في بيان نشره عبر صفحته الرسمية بموقع فيسبوك أن المسلحين اقتحموا المقر الكائن في برج طرابلس في محاولة لتمكين بعض الأشخاص للسيطرة على مكاتب المؤسسة بحجة أحقيتهم القانونية فيها.

وحذر المجلس الرئاسي هؤلاء وكل من يحاول العبث بمؤسسات الدولة أيًا كانت واستخدام قوة السلاح وزعزعة أمن وسلامة المواطنين، معلنًا عدم سماحه لـ«هؤلاء الغوغائيين بترويع الناس ومحاولة الهيمنة على مقدرات الليبيين وخيراتهم، وقد صدرت الأوامر للجهات الأمنية والقضائية بتعقب المتورطين في هذا العمل لمحاسبتهم والتعامل معهم».

وكان مصدر مسؤول، نفى الأحد، اقتحام مسلحين مقر المؤسسة في العاصمة طرابلس، مشيرًا إلى أن رئيس المؤسسة الليبية للاستثمار عبدالمجيد بريش باشر عمله تنفيذًا لحكم محكمة استئناف طرابلس.

يذكر أن الدائرة الإدارية الثانية بمحكمة استئناف طرابلس أوقفت في الثاني من يناير الماضي تنفيذ القرار رقم 115/2016 الصادر عن المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، المتعلق بتكليف لجنة تسييرية لإدارة المؤسسة الليبية للاستثمار بناء على الطعن الإداري رقم 250/2016، المرفوع من «عبدالمجيد بريش» رئيس المؤسسة الليبية للاستثمار.

وفي الخامس عشر من أغسطس الماضي، قرر المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني تشكيل لجنة تسييرية موقتة لإدارة المؤسسة الليبية للاستثمار، برئاسة الدكتور علي محمود حسن محمد، وعضوية كل من المهندس عبدالعزيز خالد علي، والهادي نجم الدين كعبار، وخالد خليفة حسين الطاهر، وأحمد عبدالله عمار.

المزيد من بوابة الوسط