البرلمان يدعو «صنع الله والمغربي» لاجتماع الثلاثاء لتوحيد مؤسسة النفط

قال فتحي القباصي، عضو مجلس النواب، إن المجلس يجري مساعي لتوحيد المؤسسة الوطنية للنفط، من خلال دعوة ناجي المغربي ومصطفى صنع الله لاجتماع مع لجنة الطاقة لمناقشة تفعيل اتفاق توحيد المؤسسة ومعالجة قصور أو تقصير يعتري الاتفاق.

وأكد القباصي، وهو نائب رئيس لجنة الطاقة، في تصريحات إلى «بوابة الوسط»، ضرورة «توحيد المؤسسة والتزام الجميع بما تم الاتفاق عليه؛ لتوفير المناخ المناسب لتسيير القطاع الحيوي والعمل على استقراره وزيادة الإنتاج».

وأشار إلى أن لجنة الطاقة وجّهت دعوة للدكتور ناجي المغربي والمهندس مصطفى صنع الله، وفقًا لتوجهات رئيس مجلس النواب؛ وذلك للمثول أمام اللجنة لمناقشة الاتفاق والعمل على تفعيله ومعالجة ما يعتريه من قصور أو تقصير، لافتًا إلى أن اللجنة دعت الطرفين للاجتماع يوم الثلاثاء المقبل 31 يناير بمقر مجلس النواب في مدينة طبرق.

وثمّن القباصي جهود المؤسسة الوطنية للنفط في مكافحة عمليات تهريب الوقود وتجريم إغلاق الحقول والموانئ والعمل على زيادة الإنتاج وتحفيز الشركاء على العودة لمزاولة نشاطهم، داعيًا الجميع إلى إبعاد المؤسسات الإنتاجية والخدمية عن التجادبات السياسية وعدم إقحامها في هذا المعترك والعمل على دعمها لتقوم بعملها في أكمل وجه.

وخرجت دعوات، خلال الفترات السابقة، لضرورة توحيد المؤسسة الوطنية للنفط على مستوى «السياسات والهيكلية»، وتوظيف خطوة عودة الإنتاج وفتح الموانئ لصالح وحدة البلاد وحل المشكلات الاقتصادية، في أعقاب اتفاق توحيد المؤسسة الموقَّع في شهر يوليو الماضي.

المزيد من بوابة الوسط