المشير حفتر: الجيش سيلاحق الإرهابيين ومن يريد الهجوم على الموانئ النفطية داخل بيوتهم

حذر القائد العام للجيش المشير خليفة حفتر «عصابات المجرمين» من محاولة الهجوم مرة أخرى على الموانئ والحقول النفطية متوعداً أنه في حالة تكرار أي هجوم سوف يقوم الجيش بملاحقة المهاجمين حتى داخل بيوتهم.

وقال المشير خليفة حفتر في كلمة بمناسبة تحرير منطقة قنفودة غرب بنغازي بثتها قناة «ليبيا الحدث» ليل الخميس «إن الجيش قد قطع على نفسه العهد بملاحقة عصابات المجرمين الحالمين بالعودة والسيطرة على الموانئ والحقول النفطية إذا ما تجرؤ على إعادة الكرة مرة اخرى».

وحيا القائد العام للجيش خليفة حفتر «الشهداء والجرحى » وضباط وجنود القوات المسلحة والقوة المساندة لهم من «أتباع السلف الصالح» والقبائل التي دفعت بأبنائها إلى ميادين القتال والدول الشقيقة والصديقة، مضيفًا أن الليبين من حقهم اليوم «أن يفخرو بجيشهم الليبي وأن يستعدو للنصر الكبير بدك أخر معاقل الإرهاب».

وأضاف المشير حفتر قائلاً: «لقد سطر جيشنا أعظم البطولات خلال 30 شهر من المعارك المتواصلة رغم الدعم الذي يصل إلى الإرهابيين وعدم توقف الجرافات القادمة بالدعم».

ووصف القائد العام للجيش المشير خليفة حفتر معركة بنينا بـ«المعركة التاريخية»، كما حيا أحياء ومناطق بنغازي من الماجوري إلى سيدي حسين وبوهديمة والبركة وحي الزيتون والمحيشي وحي السلام وراس أعبيدة والسلماني وسيدي خليفة وغيرها.

وتعهد المشير خليفة حفتر بتحرير جميع مدن ليبيا مؤكداً أن الجيش الليبي «لن يخون عهده وأنه سيلاحق الإرهابيين حتى داخل بيوتهم»موجهًا التحية إلى بنغازي العصية وطرابلس عروس البحر وسبها جوهرة الصحراء وكل مدن ومناطق وقرى ليبيا.