شكري والجهيناوي يناقشان الأزمة الليبية في تونس

أعلنت وزارة الخارجية المصرية عقد اجتماع ثلاثي لوزراء خارجية مصر وتونس والجزائر في العاصمة التونسية خلال المرحلة المقبلة، تمهيدًا لعقد القمة الثلاثية التي دعا إليها الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي حول ليبيا.

وقال الناطق باسم الخارجية المصرية، أحمد أبوزيد، إن الوضع في ليبيا استحوذ على قدر كبير من المناقشات بين وزير الخارجية المصري سامح شكري ونظيره التونسي خميس الجهيناوي خلال المباحثات التي أجراها شكري اليوم الثلاثاء بالعاصمة التونسية.

وسبق للرئيس التونسي الباجي قائد السبسي أن أعلن في مطلع شهر يناير الجاري قيام بلاده بمبادرة لـ«رأب الصدع في ليبيا، بالتنسيق مع الجزائر ومصر»، مشيرًا إلى توجه لعقد اجتماعات على مستوى وزراء الشؤون الخارجية للدول الثلاث، وبعد ذلك على مستوى رؤساء الدول».

وأشار أبوزيد إلى أن وزير الخارجية التونسي أكد حرص بلاده على الاستمرار في التشاور والتنسيق مع مصر حول القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك، وفي مقدمتها الوضع في ليبيا الذى استحوذ على قدر كبير من المناقشات، وفق التأثيرات المباشرة للتطورات في ليبيا على مصر وتونس بوصفيهما دولتي جوار مباشر لديهما حدود مشتركة وممتدة مع ليبيا.