المسماري: لا تأكيدات من غرفة عمليات «الكرامة» عن أن الجثة تعود لـ«أبوعياض»

قال الناطق باسم القيادة العامة للجيش الليبي العقيد أحمد المسماري: «حتى اللحظة لم يصلنا من غرفة عمليات الكرامة ما يؤكد أو ينفي أن تكون الجثة الموجودة اليوم هي للإرهابي أبوعياض التونسي»، في إشارة إلى خبر نقتله بعض وسائل الإعلام عن مقتل أبوعياض أمير تنظيم أنصار الشريعة التونسي.

وأعلنت قناة «ليبيا الحدث» مقتل أمير تنظيم أنصار الشريعة التونسي، سيف الله بن حسين، المكنى بـ«أبوعياض» في اشتباكات منطقة قنفودة غرب بنغازي وبثت القناة ليل الاثنين مقطع فيديو ظهر فيه جثة لشخص ملتحٍ وحوله جنود من الجيش الليبي يهتفون «ليبيا.. ليبيا.. الله أكبر.. الله أكبر».

بالمقابل تداول رواد موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» صورًا لنفس الجثة التي عرضتها قناة «ليبيا الحدث»، وقالوا إنها تعود لأحد قادة تنظيم أنصار الشريعة الليبي ويدعى «عبد القادر أبوجراد»، مشيرين إلى أنه ليبي ومن سكان مدينة بنغازي.