الشريف الوافي: اتجاه كبير داخل لجنة الحوار لأن يكون رئيس «الرئاسي» رئيسًا للدولة

كشف عضو لجنة الحوار، الشريف الوافي، أن هناك اتجاهًا كبيرًا داخل اجتماع لجنة الحوار بتونس لأن يكون رئيس المجلس الرئاسي هو رئيس الدولة، الذي يكلف رئيس حكومة الوفاق.

وأوضح الوافي أن اجتماع لجنة الحوار بمدينة الحمامات التونسية يتجه إلى أن يكون «منصب القائد الأعلى للجيش سيسند إلى كل من رئيس مجلس الدولة ورئيس مجلس النواب ورئيس المجلس الرئاسي».

وقال الشريف الوافي لـ«بوابة الوسط»، اليوم الاثنين، إن اللجنة تسير في الاتجاه الصحيح وهناك تفاهم كامل أن المجلس الرئاسي لم يقم بدوره، ولا بد من تغيره وهناك اتجاه كبير إلى أن يتكون المجلس الرئاسي من رئيس ونائبين على أن يكون للرئيس صلاحيات رئيس الدولة كما ورد في مقترح فبراير».

اتجاه لأن يكون منصب القائد الأعلى للجيش سيسند إلى كل من رئيس مجلس الدولة ورئيس مجلس النواب ورئيس المجلس الرئاسي.

وأوضح الوافي «أن منح رئيس المجلس الرئاسي صلاحيات رئيس الدولة وفق مقترح فبراير يعني تكليفه لرئيس الوزراء بتشكيل الحكومة واستقبال الرؤساء وتعيين السفراء وغيرها من مهام الرئيس»، مضيفًا أنه جرى مناقشة تكوين مجلس الدولة «وهناك توجه بأن يتم تشكيلة حسب انتخابات 7-7- 2012».

وطالب الوافي مجلس النواب بـ«تحمل مسؤولياته كاملة تجاه ليبيا والإسراع في تشكيل لجنة تمثله تمثيلاً صحيحًا»، كما أشار الشريف الوافي إلى «ضرورة توحيد الصف لأن المجلس لا تقتصر مهامه على اختيار تلك اللجنة، بل هناك تعديل دستوري ومنح الثقة للحكومة أيضًا، ولذلك يجب توحيد صفوفهم حتى يتمكنوا من الوصول للنصاب لإتمام مهامهم».