«عطل فني» يُقلّص إنتاج ليبيا النفطي 60 ألف برميل يوميًا

قال رئيس المؤسسة الوطنية للنفط مصطفى صنع الله، اليوم، إن إنتاج البلاد من الخام انخفض 60 ألف برميل يوميًا؛ بعد خلل كهربائي في حقل السرير النفطي.

وذكر مصطفى صنع الله، خلال مؤتمر ينظمه معهد تشاتام هاوس في لندن، أن الخلل تسبب في اندلاع حريق بمحطة فرعية، لافتًا إلى أن الإنتاج كان يقارب 700 ألف برميل يوميا قبل الحادث.

وأشار إلى أن حقل الشرارة النفطي الذي استأنف الإنتاج في ديسمبر بعد إغلاقه لفترة طويلة ينتج 153 ألف برميل يوميا، منوهًا بأن حقل الفيل النفطي لا يزال متوقفًا.

والجمعة الماضي، قال صنع الله إن إنتاج البلاد من الخام ارتفع إلى 722 ألف برميل يوميًا بعد تعافيه من انخفاض، يرجع في جزء منه إلى سوء الأحوال الجوية.

ولا يزال إنتاج ليبيا يقل كثيرًا من مستواه قبل 2011، حينما كانت تنتج أكثر من 1.6 مليون برميل يوميًا. وتهدف المؤسسة الوطنية للنفط زيادة الإنتاج إلى 900 ألف برميل يوميًا بحلول مارس، وإن كانت أي زيادات عرضة للتأثر بالاضطرابات السياسية في البلاد.