آمر الغرفة العسكرية بسرت: عناصر «داعش» منتشرون في الأودية والصحراء بالجنوب

قال معاون آمر «غرفة العمليات العسكرية الميدانية» سرت، العميد الهادي داره، إن عناصر تنظيم «داعش» الفارين من المدينة منتشرون جنوب المدينة، وفي الجنوب الليبي، مشيرًا إلى تمركزهم في الأودية والصحراء في محاولة لتجميع أنفسهم للعودة، أو القيام بعمليات انتحارية على حد قوله.

وأكد آمر الغرفة لـ«بوابة الوسط» الأحد، أن «غرفة عمليات البنيان المرصوص وسلاح الجو بالمرصاد لعناصر التنظيم»، مناشدًا المجتمع الدولي توفير الإمكانات ككاشفات الألغام، لتأمين سرت والقضاء على «داعش» بشكل تام.

وأضاف: «إن فريق الهندسة العسكرية بسرت، يواصل عمله في إزالة الألغام والمفخخات التي زرعها التنظيم في المدينة، خصوصًا في المنازل ومقرات الدولة التي زرعها».

وأكد أن فريق الهندسة العسكرية رغم الإمكانات البسيطة، يواصل جهوده في إزالة الألغام والمفخخات التي زرعها التنظيم في المنازل ومقرات الدولة، حيث توجد أحياء سكنية غير آمنة مثل الأحياء السكنية الأول والثاني والثالث.

المزيد من بوابة الوسط