الزوي يؤكد إخراج 5 محتجزين لدى التنظيمات الإرهابية وعائلة عالقة من قنفودة غرب بنغازي

أكد مسؤول مكتب الإعلام في كتيبة «شهداء الزاوية» الشهيرة بكتيبة «الشهيد بوحليقة»، وحيد الزوي، إخراج خمسة من المتحجزين لدى التنظيمات الإرهابية وعائلة عالقة من منطقة قفنودة غرب مدينة بنغازي شرق البلاد مساء أمس السبت.

وقال الزوي لـ«بوابة الوسط»، اليوم الأحد، إن المحتجزين تسللوا من مكان احتجازهم وجرى استقبالهم من قبل جنود كتيبة «شهداء الزاوية» والكتيبة «210 آلية»، وتم إخراجهم من خط النار إلى مناطق آمنة.

وأوضح الزوي أن الخمسة بينهم عسكريون مختطفون وهم: (فرج حسن مفتاح الأحول، وعبدالله صالح أحمد مفتاح، وسالم حسين حمد محمد، ومحمد عوض محمد الشيخي، وحميد شوقي شعبان)، بالإضافة إلى سيدة وأطفالها الثلاثة (طفلة وشقيقاها).

وأضاف قائلًا: «إن الجيش الليبي يتقدم بخطى ثابتة لتحرير آخر معاقل التنظيمات الإرهابية في منطقة قنفودة غرب مدينة بنغازي»، لافتًا إلى أن الجيش الليبي «يتقدم بحذر بسبب المدنيين العالقين والعمالة الوافدة والمخطوفين والمحتجزين من العسكريين والمدنيين وسجناء الشرطة العسكرية، الذين يتم استخدامهم كدروع بشرية وترفض التنظيمات الإرهابية خروجهم».