بعد إغلاقه شهرًا.. إعادة فتح معبر رأس إجدير من الجانبين

استعاد معبر رأس إجدير الحدودي حركته أمام المسافرين، اليوم الأحد، بعد إغلاقه من الجانب التونسي لفترة تجاوزت الشهر تقريبًا.

وأوضح مدير الشؤون الإدارية والمالية بالمعبر، كامل بلم، لـ«بوابة الوسط» أن المعبر مفتوح من الجانبين التونسي والليبي منذ صباح اليوم.

وكان المعبر أغلق من الجانب التونسي منذ ما يقارب الشهر، إثر اعتصام مجموعة من أهالي بن قردان المطالبين بالسماح لهم بإدخال البضائع المدعومة من الدولة الليبية، وإلغاء الضريبة التي فرضتها عليهم السلطات الليبية.

ونقلت «فرانس برس» عن مصادر شهدت اجتماعًا بين مسؤولين ليبيين وتونسيين الأسبوع الماضي أن الجانبين اتفقا على عبور السلع من منفذ رأس إجدير، عقب أيام من التوتر الاجتماعي في الجنوب التونسي.

وكانت الأطراف الليبية - التونسية وقَّعت في مايو 2016 على اتفاق نصَّ على نظام جمركي جديد، وذلك بعد فترة طويلة من شلل التجارة عبر الحدود رافقتها موجة أولى من الاحتجاجات، غير أن تنفيذ الاتفاق فشل.