صنع الله: 18.5 مليون دولار خسائر قفل خط الغاز عن محطة الزاوية

قال رئيس المؤسسة الوطنية للنفط، المهندس مصطفى صنع الله، إن الكميات التي جرى استهلاكها بمحطة الزاوية المزدوجة من منتج وقود الديزل إثر جريمة قفل خط الغاز بمنطقة بئر ترفاس هي حوالي 40 ألف طن متري، وبتكلفة تقارب 18.5 مليون دولار.

وأضاف صنع الله، في بيان على الموقع الإلكتروني للمؤسسة، إن «هذه الخسارة تضاف إلى الخسائر الأخرى المرتبطة بهذه الجريمة النكراء من حيث زيادة أعمال التهريب وزيادة استهلاك المواطنين فوق المعدلات الطبيعية لغاز الطبخ والكيروسين لأغراض التدفئة ولوقود الديزل لتشغيل مولداتهم الخاصة، إضافة إلى الخسائر المادية الأخرى بسبب انقطاع التيار الكهربائي، ومهربو الوقود وتجار الأزمات هم المستفيدون الوحيدون من هذه الكارثة الإنسانية».

وأكد صنع الله أن الخسارة الكبرى كانت «في خسائر الأرواح التي أزهقت في غرف العناية المركزة، وفي حضانات الأطفال في المستشفيات، بسبب انقطاع الكهرباء».

وأشار إلى أن «جريمة غلق خط الغاز المغذي لمحطة كهرباء الزاوية كانت مجرد تصفية حسابات بين عصابات التهريب، وكان المواطن البسيط هو الضحية».

المزيد من بوابة الوسط