كوبلر يلغي رحلته إلى طبرق لعدم تحصله على إذن الهبوط

قال المبعوث الأممي إلى ليبيا، مارتن كوبلر، إنه اضطر إلى إلغاء رحلته إلى طبرق لعدم حصوله على موافقة هبوط طائرة الأمم المتحدة في المدينة، منوهًا إلى أنه لا يستطيع المساعدة من غير السماح له بالتواصل مع الليبيين.

وأضاف في تغريدة عبر حسابه الشخصي بموقع «تويتر»، الأربعاء، أنه يجب السماح لموظفي الأمم المتحدة الذين يعملون على الملفات الإنسانية والتطوير بزيارة المدن، لمساعدة الليبيين في شرق البلاد.

وتابع: «نأسف لإلغاء زيارتنا إلى طبرق التي كانت مقررة اليوم لأسباب تقنية أدت إلى عدم حصولنا على إذن الهبوط».

وكان كوبلر كشف في يناير 2016 تقديم عدد من طلبات إذن هبوط لطائرة بعثة الأمم في غرب ليبيا لمباشرة عملها، لكنها كلها قوبلت بالرفض، مشيرًا إلى أنه وجه رسالة إلى رئيس المؤتمر الوطني العام نوري أبوسهمين وأرفق بها طلبات الهبوط التي تم تقديمها ورفضها ليس في طرابلس فحسب، لكن أيضًا في الزنتان ومصراتة ومناطق أخرى غرب ليبيا، قائلاً: «إن هذا غير مقبول».

 

المزيد من بوابة الوسط