تخريب برج كهرباء بين محطة الآريل وجبل الحساونة

أكدت الشركة العامة للكهرباء، اليوم الاثنين، تعرض أحد أبراج الشبكة العامة للتخريب بين جبل الحساونة ومحطة كهرباء الآريل جنوب غرب ليبيا، منوهة إلى أن التخريب سيؤدي إلى زيادة عدد ساعات طرح الأحمال في منطقة فزان.

وقالت الشركة عبر صفحتها على موقع «فيسبوك» إن «عملاً تخريبيًا على البرج 220 ك.ف رقم 102 شد أدى إلى سقوطه بين جبل الحساونة والآريل بمسافة 47 كيلومترًا عن محطة قمرة 2 وسرقة الأسلاك؛ مما يؤدي في زيادة عدد ساعات طرح الأحمال في منطقة فزان».

ودعت الشركة العامة للكهرباء الجهات الأمنية والمجالس البلدية وأعيان وحكماء المنطقة الجنوبية والمواطنين إلى تكاثف الجهود لمنع هذه الاعتداءات، التي قالت إنها «أرهقت كاهل الشركة ماليًا وخدميًا وزادت من معاناة المواطنين بطول ساعات طرح الأحمال».

المزيد من بوابة الوسط