اتفاق ليبي إيطالي للبناء على معاهدة الصداقة وإعلان طرابلس لعام 2012

اتفق المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني مع إيطاليا على البناء على معاهدة الصداقة والشراكة والتعاون وإعلان طرابلس الموقع بين البلدين العام 2012، واعتبر الطرفان أن ذلك التزام مشترك في سياسة مكافحة الهجرة غير الشرعية والإتجار بالبشر ومكافحة تهريب الوقود.

جاء ذلك في بيان صحفي مشترك صدر اليوم الاثنين، عقب اجتماع المجلس الرئاسي مع وزير الداخلية الإيطالي ماركو مينيتي الذي يزور العاصمة طرابلس.

وتناول الاجتماع الإشكاليات التي تواجه البلدين، مثل عمليات التهريب بكافة أشكالها، وحماية الحدود، خاصة الحدود الجنوبية للبلاد، بحسب ما نشرته إدارة الإعلام والتواصل برئاسة مجلس الوزراء عبر صفحتها على موقع «فيسبوك».

نص البيان
بيان صحفي مشترك ليبي إيطالي حول زيارة وزير الداخلية الإيطالي إلى ليبيا
طرابلس 9/1/2017

اجتمع رئيس المجلس الرئاسي السيد فائز مصطفى السراج، مع وزير داخلية إيطاليا السيد ماركو منيتي، والوفد المرافق له، بمدينة طرابلس اليوم الاثنين الموافق 9 يناير 2016، وبحضور كل من السادة النواب بالمجلس الرئاسي أحمد عمر معيتيق، وعبدالسلام كاجمان ووزير الخارجية بحكومة الوفاق الوطني محمد الطاهر سيالة وتم من خلال الاجتماع التأكيد على دعم إيطاليا الكامل لحكومة الوفاق الوطني ودور ليبيا الهام في مكافحة الإرهاب على المستويين الإقليمي والدولي خاصة منطقة البحر المتوسط.

وتم الاتفاق على البناء في معاهدة الصداقة والشراكة والتعاون وإعلان طرابلس الموقع العام 2012 كالتزام مشترك في مكافحة الهجرة غير الشرعية والإتجار البشر ومكافحة تهريب الوقود.

كما تمت مناقشة التقدم في مجال التعاون الثنائي بين البلدين في مجال الأمن، والتأكيد على المضي قدمًا في تعزيز وترسيخ التعاون في هذا المجال.

وتبادل الطرفان وجهات النظر حول مشكلة الهجرة غير الشرعية والإتجار بالبشر التي تؤرق الجانبين، ومن خلاله تم تقديم مشروع مذكرة تفاهم بشأن مكافحة الهجرة غير الشرعية والإتجار بالبشر ومكافحة تهريب الوقود لتعزيز التعاون بين البلدين في هذه المجالات، لغرض الدراسة المشتركة تمهيدًا لاعتمادها.

كما تناول الاجتماع الإشكاليات التي تواجه البلدين، مثل عمليات التهريب بكافة أشكالها، وحماية الحدود، خاصة الحدود الجنوبية للبلاد.

وفي هذا السياق ستكون السفارة الليبية في روما المنسق الرئيسي في كل هذه المشروعات.

المزيد من بوابة الوسط