«الرئاسي» يشيد بمداهمات قوة الردع في طرابلس

أثنى المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق على عمليات المداهمة التي قامت بها قوة الردع الخاصة أمس الجمعة، واستهدفت «أوكار عصابات الإجرام في عدة مناطق بالعاصمة طرابلس».

واعتبر المجلس، في بيان له مساء السبت، أن المداهمة أسفرت عن «القضاء على شبكات الإتجار بالمخدرات والأسلحة وغيرها من المفاسد»، ناعيًا مقتل لطفي بكرة، أحد شباب القوة، قائلًا: «ننعي شهيد الواجب لطفي بكرة الذي استشهد يوم أمس أثناء هذه المداهمات، ونعزي أهل الفقيد ونحتسبه إن شاء الله من الشهداء».

وأكد المجلس الرئاسي دعمه لـ«الجهات والقوى الأمنية التي تحارب العصابات الإجرامية بجميع أنواعها للقضاء عليها من أجل حماية الموطن وتطهير البلاد من هذه الظواهر السلبية».

وأسفرت عملية المداهمة عن ضبط عدد من الأسلحة وكميات من المخدرات، وقالت قوة الردع الخاصة اليوم السبت إنها ستنشر في وقت لاحق فيديوهات توضح الاشتباكات التي حدثت مع بعض التجار والمروّجين وبينهم عمال أجانب.

كانت قوة الردع الخاصة أعلنت، أمس، الانتهاء من عمليات مداهمة 10 «أوكار مخدرات» بمنطقة قرقارش في طرابلس، مشيرة إلى أن قواتها انسحبت بالكامل وتوجهت إلى مقر قوة الردع. كما نعت أحد شباب القوة، ويدعى لطفي بكرة، قائلة إنه كان وراء القبض على الكثير من تجار المخدرات.