النائب علي العيساوي يطالب المجلس الرئاسي و«أعيان وحكماء مصراتة» الإسراع بعودة مهجري تاورغاء إلى بيوتهم

ناشد رئيس لجنة شؤون النازحين بمجلس النائب علي العيساوي مشايخ وأعيان حكماء مدينة مصراتة العمل بسرعة على عودة مهجري تاورغاء إلى بيوتهم، مطالبًا المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني ورئيسه فائز السراج إيلاء أهمية قصوى لعودة مهجري تاورغاء لديارهم وأرضهم.

وقال العيساوي «القضية أصبحت قضية إنسانية وسط معاناة مأساوية يعيشها الاطفال والشيوخ والعجائز في مخيمات النزوح وسط حالة الطقس التي تشهدها البلاد ناهيك عن انقطاع التيار والبيوت التي يسكنها الأهالي غير ملائمة علي الإطلاق».

يذكر أن لجنة حوار «تاورغاء - مصراتة» عقدت اجتماعًا موسعًا في 27 ديسمبر الماضي، لوضع الترتيبات النهائية للحوار، قبل توقيع الاتفاق النهائي خلال الأيام القادمة، والتصديق عليه من قبل المجلس الرئاسي.

وقال رئيس المجلس المحلي تاورغاء عبدالرحمن الشكشاك: « 2016 كان عامًا للعمل دون توقف بين بلدي مصراتة، ومحلي تاورغاء ممثلاً في عقد لقاءات وزيارات لمدينة مصراتة من أجل قفل هذا الملف الشائك».

ونجح ممثلون عن مصراتة وتاورغاء، في الوصول إلى اتفاق في شهر أغسطس الماضي يتضمن 12 مادة، يلزمهما بضرورة جبر الضرر كحق للمتضرر، وتعويضه عن ما تعرض له من انتهاكات، والعمل على وقف الحملات الإعلامية، التي تبث الفتنة والضغينة، وتؤجج النفوس، وتحض على الكراهية.

إقرأ أيضًا: قتلوا شقيقي أمام عيني.. وتنازلت عن الثأر من أجل ليبيا

ووقع كل من رئيس لجنة حوار مصراتة المكلفة من المجلس البلدي مصراتة، ورئيس لجنة حوار تاورغاء، المكلفة من المجلس المحلي تاروغاء، على محضر اتفاق بين الجانبين بشأن عودة النازحين والمهجرين وتعويض المتضررين جراء الأحداث التي شهدتها الفترة من 17 فبراير 2011 إلى 11 أغسطس 2011، في خطوة نحو تسوية الأزمة بين الجانيبن.

المزيد من بوابة الوسط