بوشناف يعتذر عن حقيبة وزارة العدل في حكومة الوفاق الوطني

أعلن المستشار إبراهيم خليفة بوشناف اعتذاره عن تولي مهمة وزارة العدل في حكومة الوفاق الوطني، التي أصدر رئيس المجلس الرئاسي المكلف فتحي المجبري قرارًا بتعيينه وزيرًا في الحكومة قبل أيام.

وقال بوشناف في تدوينة عبر حسابه على موقع «فيسبوك»، اليوم الأربعاء، «صدر عن المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني قرار بتسميتي وزيرًا للعدل بها، وأرى أنه لنجاح أية حكومة أن يتم التوافق عليها بين كل مكونات الشعب الليبي وقيادته السياسية الممثلة في البرلمان، وأن تقدم له لاعتمادها وهذه اشتراطات جوهرية نص عليها الاتفاق السياسي الليبي».

وأضاف «وإنني إذ أعتذر عن هذه المهمة أدعو مجلس النواب أن يقف أمام مسؤولياته التاريخية، وأن يبحث سبل حل الأزمة السياسية مع كل المكونات السياسية والقوى الفاعلة بعيدًا عن كل الحسابات، وأن يضع الجميع وطنًا مهددًا بالضياع نصب أعينهم، وفق الله الجميع لخدمة الوطن وأشكر كل من وثق بي والتمس العذر لكل من أساء الظن وأنا في خدمة الوطن دائمًا».

يشار إلى أن رئيس المجلس الرئاسي المكلف فتحي المجبري أصدر قبل أيام قرارات قضت بتعيين رئيس للمخابرات العامة وقوة مكافحة الإرهاب ومسؤول عن مكافحة الهجرة غير الشرعية ووزير للدولة للمصالحة الوطنية، وتعيين المستشار بوشناف وزيرًا للعدل، وهي القرارات التي أثارت جدلاً حادًا في الأوساط الليبية.