شَركة البريقة: ضخ الوقود مستمر وهذا سبب التأخير

أكد مدير المكتب الإعلامي في شركة البريقة لتسويق النفط عادل بن دردف استمرار ضخ الوقود في عامة المناطق وبشكل كبير جدًا.

وأوضح بن دردف لـ«وكالة الأنباء الليبية»، الاثنين، أن بعض التأخير طرأ بسبب العوامل الجوية وعلو البحر في ميناء طبرق؛ مما حال دون رسو الناقلة البحرية «فالدوستا» التي تحمل 30 مليون لتر وقود بنزين في التوقيت المناسب.

وأكد مدير المكتب أن السفينة رست يوم أمس الأحد وشرعت بضخ الوقود في خزانات الشركة وتجري عمليات التوزيع في كل محطات الوقود سريعًا، مشيرًا إلى أنه ستصل مساء اليوم الاثنين لميناء البريقة الناقلة البحرية «كوانشيلا» تحمل 10 ملايين لتر من وقود البنزين، وسيجري ضخ مليون لتر من وقود البنزين اعتبارًا من اليوم الاثنين لإيفاء حاجة السوق من البنزين.

وأفاد أن شركة البريقة لتسويق النفط تطمئن المواطنين بوجود خطط بديلة لإمدادات الوقود من خلال التعاون المستمر مع شركة سرت لتصنيع النفط والغاز. وأوضح بن دردف أن ميناء طبرق يتحمل مهامًا جسيمة بسبب تعطيل ميناء بنغازي الرئيسي المجهز لمواجهة حركة البحر بفصل الشتاء، كما يتم استغلال ميناء طبرق من قِبل شركة الخليج العربي ويُعد الميناء الوحيد لتزويد السفن.

ودعا مدير مكتب الإعلام في الشركة المواطنين إلى «التزام الهدوء خلال الساعات القليلة المقبلة وعدم الانجرار لإشاعات غير معلومة المصدر مما يسهم في زيادة الازدحام في محطات الوقود».