عمليات تمشيط واسعة لقوات «البنيان» بمنطقة القير جنوب سرت

قال المركز الإعلامي لعملية «البنيان المرصوص»، اليوم الخميس، إن قواته تقوم بعمليات تمشيط واسعة في منطقة القير جنوب مدينة سرت، ضمن عمليات تأمين الأودية والمناطق الصحراوية بعد إحكام السيطرة على مدينة سرت من قبضة تنظيم «داعش».

ونشر المركز الإعلامي لعملية «البنيان المرصوص» عبر صفحته على موقع «فيسبوك» صورًا لقواته أثناء قيامها بعمليات تمشيط في منطقة القير جنوب سرت.

والأحد الماضي سقط قتيل واحد وجريح آخر جراء إحباط هجوم انتحاري لعناصر من تنظيم «داعش» حاول استهداف سرايا لعملية «البنيان المرصوص» أثناء عمليات تمشيط واسعة لتأمين سرت، بحسب ما أكد المركز الإعلامي.

ومنذ إحكام السيطرة على مدينة سرت تقوم سرايا من قوات «البنيان المرصوص» بعمليات تمشيط واسعة؛ بدعم من سلاح الجو الليبي لتأمين الأودية والمناطق الصحراوية جنوب سرت.

وفي وقت سابق الخميس قال مصدر عسكري إن قادة محاور القتال الثلاثة في سرت عقدوا اجتماعًا بمدينة مصراتة، وقرروا الإبقاء على كتائب المحور الشرقي في المدينة لتأمينها، وإرسال كتائب المحور الجنوبي إلى سبها لدعم القوة الثالثة المكلفة تأمين الجنوب.

وأضاف المصدر لـ«بوابة الوسط» أنهم اتفقوا أيضًا على إرسال كتائب المحور الغربي إلى طرابلس لتأمينها، والتنسيق فيما بينهم مع غرفة العمليات واستنفار سلاح الجو لتوجيه ضربات جوية لأية تحركات مشبوهة، أو أرتال عسكرية تتحرك دون التنسيق مع آمر المنطقة العسكرية.