السراج يعرب عن ثقته في «حكمة الجزائر» تجاه الأزمة الليبية

أعرب رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج، اليوم الأحد، عن ثقته في «حكمة الجزائر» تجاه الأزمة الليبية، مشيدًا بجهودها في «رفع العراقيل» التي يمر بها تطبيق الحل السياسي في ليبيا، بحسب وكالة الأنباء الجزائرية.

وقال السراج عقب المحادثات التي جمعته بوزير الشؤون المغاربية والاتحاد الإفريقي وجامعة الدول العربية، عبدالقادر مساهل: «وجودي في الجزائر يأتي تلبية لدعوة الوزير الأول عبدالمالك سلال، ويندرج في إطار الزيارات التشاورية بين البلدين لحل بعض العراقيل التي يمر بها الحل السياسي، ونحن واثقون في جهد وحكمة الجزائر في إدارة هذا النوع من الظروف»، في إشارة منه إلى الوضع السائد في ليبيا.

وذكر رئيس المجلس الرئاسي أن الجزائر قامت خلال الفترات السابقة باستقبال عدد من المسؤولين الليبيين في هذا الإطار، مجددًا دعوته لكافة الأطراف المعنية «للجلوس إلى طاولة الحوار لحل مشاكلنا بأنفسنا بعيدًا عن التدخلات الخارجية»، وهو الهدف الذي قال إنه «لن يتأتى إلا حين نتخلى عن الخلافات الموجودة حاليًا، ونحاول فتح صفحة جديدة لبناء وطننا وتحقيق أمنه واستقراره».

ووصل رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج، إلى العاصمة الجزائرية، في وقت سابق اليوم حيث كان في استقباله الوزير الأول ععبدالمالك سلال ووزير الشؤون المغاربية والاتحاد الإفريقي وجامعة الدول العربية عبدالقادر مساهل لدى وصوله إلى مطار هواري بومدين الدولي.

وأفادت وكالة الأنباء الجزائرية بأن زيارة السراج تدخل في إطار التشاور بين البلدين، مؤكدة دعم الجزائر الثابت والقائم على الحوار الشامل والمصالحة الوطنية في ظل احترام السيادة الوطنية لليبيا.

المزيد من بوابة الوسط