أوباما يهنئ الليبيين بعيد الاستقلال

هنأ الرئيس الأميركي باراك أوباما الشعب الليبي لمناسبة الذكرى الخامسة والستين لاستقلال البلاد.

وقال أوباما في رسالة أوردتها السفارة الأميركية على موقعها اليوم السبت: «نيابة عن الشعب الأميركي، أودّ أن أتوجه لكم بأصدق التهاني لمناسبة احتفالكم بالذكرى الخامسة والستين لاستقلال بلادكم في الرابع والعشرين من شهر ديسمبر.

إننا اليوم نقف إلى جانب الشعب الليبي في سعيه لتجاوز إرث اثنين وأربعين عامًا من الديكتاتورية، وإنشاء مؤسسات شاملة للجميع، واستعادة الاستقرار.

إنّ توقيع الاتفاق السياسي الليبي منذ عام مضى ليُعتبر خطوة مهمة نحو بناء مستقبل أفضل للشعب الليبي.

والولايات المتحدة ملتزمة بدعم رئيس الوزراء فائز السراج وجميع الليبيين الذين يسعون للمصالحة الوطنية. فالوحدة الوطنية أمر ضروري لاستعادة الاستقرار ومعالجة احتياجات الشعب الليبي الاقتصادية والإنسانية وما يعترضه من التحديات الأمنية في مختلف أنحاء البلاد.

نحن نقف معكم وندعم بالكامل جهودكم الشجاعة لبناء دولة ليبية تنعم بالاستقرار والازدهار والسلام».

المزيد من بوابة الوسط