انتهاء الحملة الوطنية الشاملة ضد مرض شلل الأطفال بترهونة

قال مدير مكتب الإعلام والعلاقات العامة بالمجلس البلدي ترهونة، محمد سعيد، إن الحملة الوطنية الشاملة ضد مرض شلل الأطفال بترهونة والتي استهدفت الفئات العمرية من عمر يوم إلى سن ما قبل دخول المدرسة انتهت على ما يرام دون وجود أي مشاكل أو عراقيل.

وذكر سعيد في تصريح إلى «بوابة الوسط»، اليوم الخميس، أن إجمالي عدد الأطفال المستهدفين للحملة بلغ 35528 طفلاً وطفلة، وأن عدد المراكز التي تم فيها التطعيم 20 مركزًا صحيًا في كافة أنحاء المدينة.

وأضاف مدير مكتب الإعلام والعلاقات العامة بالمجلس البلدي ترهونة أن هناك أطفالاً من جنسيات مختلفة عربية وأفريقية، وأطفالاً يقيمون بمدينة ترهونة من أطفال الأسر النازحة من المدن الليبية أيضًا تم تطعيمهم ضمن الحملة.

يشار إلى أن الحملة الوطنية للتطعيم ضد مرض شلل الأطفال هي الحملة الثانية التي ينظمها المركز الوطني لمكافحة الأمراض خلال هذا لعام لتحصين الأطفال؛ نظرًا لظهور حالات شلل الأطفال في عدد من دول العالم.

المزيد من بوابة الوسط